الإصدار الثامن والثلاثون: ٢٥ تشرين الثاني/نوفمبر ٢٠٢١
من المجلة العالمية للعلوم الشرعية والقانونية

نظرية الفقيه السياسي في فكر ابي حامد الغزالي

جواد أحيوض

الملخص

تروم هذه الورقة، الى إبراز معالم نظرية الفقيه السياسي، التي قدّمها ابو حامد الغزالي، كحلٍّ معين، للازمة السياسية التي كانت تتخبط فيها الخلافة العباسيّة في عصره، محاولا بذلك، ردّ ماء الوجه للدولة الاسلامية، التي فقدت سيادتها، وذلك بإعادة النظر في العلاقة بين الدين والسياسة، مشخصا للمشكلة القائمة، تلك التي أفرزها نظام الحكم بشكل مغلوط، ان لم نقل متعمد في التفرد بالسلطة، ساهم في شرعيتها فقهاء مترسّمون، استتبعهم الحكام لتبرير سياستهم التغليبية، وممارسة افعالهم الشنيعة من ظلم وقهر للعباد، فحاول إيجاد حلّ لهذه الازمة التي افقدت الدين هيبته، الامر الذي افقد في المسلمين الشرارة الداخلية في تحريك الانسان للجهاد والاجتهاد في إيجاد حل لقضايا العصر.

الكلمات المفتاحية

الفقيه السياسي، القوة الشرعية للدولة، التوأمة بين الدين والسياسة، الاخلاق الإيمانية

شراء - 15.00 دولار