الإصدار السادس والثلاثون: 25 2021
من المجلة العالمية للعلوم الشرعية والقانونية

التنمية بين الفكر الإسلامي والفكر الوضعي

دكتور عبد الرزاق سعيد قائد سند

الملخص

تعتبر التنمية بجميع صورها من أهم مجالات الحياة، خاصة في ظل التطور التقني والتقدم التكنولوجي، فلا يكاد يخلو مجالا من المجالات وإلا تخللتها التنمية. وقد اهتم الإسلام بهذا الجانب اهتماماً بالغاً فلم يغفل عنه، فأمر ببناء الأرض وعمارتها بما يحقق عبوديته لله سبحانه تعالى في هذا الكون؛ ولذا كان من الأهمية بمكان أن نتكلم عن مفهوم التنمية في الفكر الإسلامي والفكر الوضعي، ثم المقارنة فيما بينهما. وقد جاء هذا البحث في أربعة مطالب، وسبق هذه المطالب تمهيدا تكلمت فيه عن مفهوم التنمية عند اللغويين، والفقهاء، وأهل الاقتصاد أما الأربعة المطالب فقد تكلمت فيها عن التنمية في الفكر الوضعي ممثلاً بالرأسمالية والاشتراكية، ثم تكلّمت عن التنمية في الفكر الإسلامي، ثم المقارنة فيما بينه وبين الفكر الوضعي. وقد استخدمت المنهج التحليلي في سرد الموضوع ثم المقارنة بين الأفكار المختلفة دون الميول المسبق، ثم ختمت البحث بأهم النتائج والتوصيات

الكلمات المفتاحية

التنمية، الفكر، الوضعي، الإسلامي

شراء - 10.00 دولار