المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020

المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020

المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020

الكاتب: مروة الجمسي

لاحظنا تزايد البحث بشكل ملحوظ عن ماهية المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020، وعن شروط وآلية نشر الأبحاث في المجلات العلمية المعتمدة للحصول على الترقية الوظيفية وبعض الامتيازات الأخرى، ربما يكون ذلك بسبب ما أحرزته المجلات العلمية في العراق من شهرة كبيرة خلال عام 2020، ما جعلها محل بحث من قبل الكثير من الباحثين إما للاستفادة مما نشرته أو للسير على نفس النهج لإحراز نفس الفوائد، فإذا كنتم ممن يريدون نشر بحث أو مقال علمي بهدف الترقية فربما يفيدكم هذا المقال بما يحويه من معلومات حول ذلك الموضوع.

* الشروط التي طبقتها المجلات العلمية للترقية في العراق 2020

١- الإحكام: لابد أن تكون المجلات العلمية لبحوث الترقية مُحكمة، بمعنى أنها لابد وأن تكون متوافقة مع كافة المقاييس والمعايير العلمية الدولية، والتي تتمثل في نمط محدد و شكل علمي منظم و منهجي.

٢- السند العلمي: من المهم أن يكون للمجلة العلمية للترقية سند علمي يدعمها، والجهات البحثية أو العلمية هي الأقدر على إدارة المجلات العلمية لبحوث الترقية سواء الورقية، أو الإلكترونية.

٣- الاستمرارية في النشر: من أهم مميزات المجلات العربية المعتمدة للترقية في العراق أنها مستمرة في النشر، كما يتوافر لديها عنصر الخبرة لقدم نشأتها.

٤- التخصص: من أهم المعايير التي يجب وضعها في الاعتبار عند اختيار مجلة علمية لنشر بحث علمي للترقية، هي أن تكون المجلة متخصصة في نفس مجال البحث.

* أبرز المتطلبات للنشر في المجلات العلمية للترقية في العراق2020

قد تختلف المتطلبات أو الشروط المتعلقة بالنشر في المجلات العلمية للترقية من مجلة لأخرى، إلا أن الخطوط العريضة والشروط الأساسية موحدة في كافة المجلات بما فيهم المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق، ويتمثل ذلك فيما يلي:-

١- مشكلة البحث: يجب أن تكون مشكلة البحث المُراد نشرة في المجلة تتناول فكرة جديدة من حيث الطرح، حتى لو كانت متناولة من قبل في مؤلفات سابقة، إلا أن البحث المُراد نشره للترقية لابد أن يتناول جانبًا جديدًا، وذلك بهدف الوصول إلى مفاهيم جديدة تُثري البيئة العلمية في تخصص الدراسة.

٢- أسئلة وفرضيات البحث: عند نشر البحث في المجلات العلمية المعتمدة للترقية يجب أن تكون أسئلة البحث أو الفرضيات واضحة ومباشرة، ولا تحتوي على أي غموض أو عدم ترابط بينها وبين المشكلة القائم عليها البحث، وبناء على ما سبق يجب أن تكون المتغيرات التي تتضمنها الفرضيات مرنة و مناسبة للطرح، ويمكن إجراء القياسات عليها من خلال التطبيقات المتعددة للتحليل الإحصائي.

٣- المنهج العلمي: يجب أن يكون المنهج المستخدم في إعداد البحوث للترقية مناسبًا لطبيعة البحث بشكل واضح، فعلى سبيل المثال إذا كان البحث العلمي يتناول مشكلة علمية فمن الممكن  استخدام المنهج الاستنباطي أو التجريبي، وفي حالة طرح البحث لمشكلة اجتماعية يمكن للباحث  أن يستخدم المنهج الوصفي، وعلى الباحث الذي يضطر لاستخدام أكثر من منهج في بحثه، أن يشرح أسباب ذلك.

٤- أدوات البحث: هناك العديد من الأدوات التي يمكن استخدامها في البحث، من أهمها الاستبيان أو الملاحظات أو الاختبارات أو المقابلات، ولكل أداة نوعية معينة تقتضيها مادة البحث، ولكن في حالة استخدام أحد الأدوات يجب أن يوضح الباحث سبب استخدامها، وما هي الفائدة التي تعود على مضمون البحث من ذلك.

٥- نتائج البحث: يجب أن تكون نتائج البحث المنشور في المجلات العلمية لبحوث الترقية دقيقة ومعتمدة على البراهين والأسانيد العلمية وبشكل واضح غير قابل للتأويل، حتى يسير البحث العلمي باتساق منظم ومفهوم لدى القارئ.

٦- التوصيات: تُعد التوصيات التي جاءت في البحوث العلمية المقدمة في المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020 من أهم الأمور التي أُعيرت اهتماماً من قبل المُحكمين، فهي مناط الدراسة أو الهدف من البحث، وتعتبر توصيات البحث هي الفيصل الذي يُفرق بين باحث وآخر، ومن المهم أن تحمل تلك التوصيات في طياتها مجموعة من الحلول المرنة التي يمكن تطبيقها على إشكالية البحث، ويجب أن يتم طرحها بشكل إبداعي ينُم عن مدى وعي وفهم الباحث للمشكلة بجميع أبعادها.

٧- المراجع العلمية: وهي من أهم المتطلبات التي أُخذت في الاعتبار بالنسبة لنشر الأبحاث في المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020، حيث تعتبر المراجع العلمية من أهم الوسائل التي تُثري البحث، وتبين مدى الجهد الذي بذله الباحث أثناء إجراء البحث ليخرج بتلك الصورة المشرفة.

* شروط المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020 لقبول النشر

لم يكن النشر في المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020 عشوائياً بدون ضوابط، ولكن حكمته بعض الشروط التي تمثلت فيما يلي:-

١- لم يُقبل إلا الأبحاث الأصيلة والحصرية، وقد تعهد الباحثون بأنهم لم يقدموا البحث إلى أي مجلة علمية أو مؤسسة أخرى.

٢- جميع الأبحاث التي تم نشرها في المجلات المعتمدة للترقية في العراق 2020 كانت عالية الجودة وتحقق الفائدة في التخصص العلمي الذي ينتمي إليه.

٣- كذلك من أهم الشروط التي يجب توافرها في البحوث العلمية التي تنشر في المجلات المعتمدة للترقية، أن تحتوي على عدد كافي من المصادر و المراجع الموثوقة التي يعتمد توثيقها على إحدى الطرق المعروفة عالمياً  للتوثيق.

٤- يحتاج البحث أن يكون مصاغ بشكل جيد وبأسلوب مترابط ومتناسق، بالإضافة إلى خُلوه من  أي أخطاء إملائية أو لغوية ليتم  قبوله للنشر في مجلات علمية معتمدة.

٥- يجب أن يكون البحث المقدم للنشر متوافق مع التخصص العلمي للمجلة.

٦- وأخيراً يجب الالتزام التام بالشروط الخاصة التي تضعها كل مجلة، وذلك فيما يتضمن عدد صفحات البحث ونوعية وحجم الخط، وكذلك حجم العناوين الرئيسية والفرعية.

* أبرز المجلات العلمية المعتمدة للترقية في العراق 2020

تعددت المجلات المحكمة و المعتمدة للترقية في العراق نذكر من أهمها:-

* مجلة أنساق للفنون والآداب والعلوم الإنسانية

هي أحد أهم المجلات العلمية المُحكّمة، و تختص المجلة بنشر الآداب والعلوم الإنسانية والفنون، وهي معتمدة للنشر بكافة الجامعات العربية ومن أهم مميزات مجلة أنساق للفنون والآداب ما يلي:-

١- التحكيم السريع: تقوم مجلة أنساق بمهمة التحكيم السريع على الوجه الأمثل،  وذلك نظرًا لوعيّها بمدى حاجة الباحثين لذلك الأمر، ويتم ذلك من خلال مجموعة كبيرة من أعضاء التحكيم من ذوي الخبرة.

٢- الانتظام في النشر: لأن الانتظام في النشر هو أحد أهم العوامل التي تشترطها كافة الجهات الأكاديمية؛ من أجل اعتماد مجلة علمية معينة، فحرصت مجلة أنساق على ذلك، حيث تقوم بإصدار أربع أعداد كل عام.

٣- التقديرات الدولية: حازت المجلة على عدة تقديرات علمية دولية مثل (ISI, Google Scholar)، وهو ما جعلها محل اهتمام من جانب الكثير من الباحثين العلميين والنشطاء.

٤- تنوع التخصصات: تمتلك مجلة أنساق  للفنون والعلوم الإنسانية مساحة كبيرة على شبكة الإنترنت، وذلك لتعدد مجالات وتخصصات النشر بها.

٥- الأسعار المناسبة: يُعد سعر النشر في مجلة أنساق مناسبًا لكافة الباحثين والطلاب، وذلك بالمقارنة بالعديد من المجلات العلمية المعتمدة للترقية الأخرى، فلا يوجد إرهاق مادي بها لكاهل الباحثين.

وتتلخص أهداف مجلة أنساق العلمية للفنون والآداب والعلوم الإنسانية  فيما يلي:-

١- تعزيز فرص نشر الأبحاث العلمية الأصيلة بين كافة الباحثين العرب في بيئة نشر وتحكيم رصينة.

٢- الارتقاء بمستوى الأبحاث المنشورة من خلال تحكيمها بواسطة لجنة تحكيم من أكبر اللجان المتخصصة من المحكمين الأجانب والعرب من ذوي الخبرة في التخصص المطلوب نشره.

٣- تغطية حاجة الباحثين العرب في نشر البحوث في أكثر من تخصص وهم المعنية بنشرهم المجلة كالعلوم الإنسانية بفروعها، والفنون والآداب.

* المصادر

مؤسسة الشرق الأوسط للنشر العلمي، مقال بعنوان "شروط النشر في المجلات العلمية المحكمة"

كتاب بعنوان "البحث الأدبي واللغوي (طبيعته – مناهجه – إجراءاته)"، ص١٠٠-١٠٢.

مقال منشور بمجلة (Nursing Open)، بعنوان "Peer Review and the Publication Process".