مجلات علمية محكمة

مجلات علمية محكمة

مجلات علمية محكمة

المجلات العلمية التي تعمل في مجال نشر البحث العلمي يتم تصنيفها تبعًا لعوامل التأثير المعروفة لكل مجلة وبالطبع تبعًا للتصنيف الدولي المحدد لهذه المجلة فعوامل التأثير هي التي تحدد مدى قبول المجتمع العلمي لهذه الدوريات وكونها مجلات علمية محكمة أم لا فتوفر تقييم جيد لأصالة المقالات المنشورة في هذه الدوريات وتأثيرها في المجتمع والأفراد.

* المجلة العلمية المعتمدة المحكمة

المجلة العلمية المعتمدة مجلة تعتمدها لجنة تحكيم مختصة بمجال البحوث حيث تتعدد تخصصات العلوم بهذه المجلات العلمية مثل المجالات الاجتماعية والكيميائية والهندسية وكذلك المجالات التربوية.

تصدر المجلة العلمية المعتمدة بشكل دوري من واحدة الهيئات العلمية التي تعمل بمجال نشر الأبحاث العلمية المتخصصة، حيث يتم نشر الأبحاث العملية بتلك المجلة العلمية بعد أن يتم عرضها على لجنة تحكيم ثم تقييم قرار نشرها من عدمه.

الشروط التي تحكم نشر الأوراق البحثية في المجلات العلمية لابد على كل باحث علمي أن يلتزم بها خلال قيامه بكتابة البحث وعند تقديمه.

التصنيف المجلات العلمية كمجلات علمية محكمة يكون من خلال تحديد مدى جودة الأبحاث المنشورة وخبرة الباحثين تُحدد بعدد المقالات العلمية التي نشروها في المجلات المعتمدة، لهذا قد الهدف الأول عند بعض الباحثين العلميين النشر في مجلات ذات معامل تأثير كبير لكي ينالوا مكانة علمية وسط المجتمع العلمي.

* أهمية المجلات العلمية في تقدم البحث العلمي

المجلات العلمية المهتمة بمجال البحث العلمي تعتبر ذات تأثير قوي على تقدم المجتمعات العلمية بل والمجتمعات الأخرى لما تحدثه من تأثير واضح في حياة الأفراد، هذا عند مقارنةً المقالات البحثية بالطرق التقليدية الأخرى مثل الكتب العلمية أو المدونات الإلكترونية أو عرض الأوراق البحثية في المؤتمرات العلمية.

المقالات العلمية المقرر نشرها في مجلات علمية محكمة تخضع لتحكيم صارم يُطلق عليه  "مراجعة المحكمين" فيقوم خبراء متخصصون بتقييم الأوراق البحثية وتقديم تعليقات ومقترحات تساعد على تحسين الشكل النهائي لهذا المقالات قبل نشرها.

باتت المقالات العلمية في المجلات هي من الوسائل الأكثر قربًا لجمهور القراء حتى أكثر قربًا لهم من الكتب أو فصول الكتب، ففي الوقت الحالي توفرت كافة المجلات العلمية على شبكة الإنترنت وبنطاق واسع.

مؤخرًا أصبح النشر في المجلات العلمية المعتمدة أحد العوامل المؤثرة بشكل واضح في قرارات الترقية في المناصب في بعض المؤسسات الأكاديمية لأن تلك المجلات العلمية باتت الوسيلة الأهم في نشر المعلومات.

يعد من المتوقع في القريب العاجل أن تصبح سمعة المجلات العلمية لنشر البحوث و المقالات أكبر وأكثر تأثيرًا على جمهور القراء خاصة مع الحرص المستمر من لجنة التحكيم على تقييم البحوث والمقالات بشكل يدعم استمرار نشر الأبحاث العلمية في مجلات علمية محكمة.

* أهمية التحكيم بين المجلات العلمية المعتمدة

عملية التحكيم عملية مهمة وفعالة لضمان نشر الأبحاث العلمية وتقديمها بجودة تليق مع تقدم العلوم هذا بعد التأكد من صحة المادة العلمية في البحث، مما يجعل هذه المجلات العلمية المعتمدة مرجعًا فيما بعد للباحثين الآخرين في نفس مجال.

* تقييم المجلات العلمية المعتمدة

عملية تقييم مجلات علمية محكمة يعتمد على معامل التأثير الذي يختلف من جلة لأخرى بل ويختلف باختلاف المجال العلمي، العديد من المجلات العلمية يصل معامل تأثيرها لتقييم مرتفع جدًا إلى 40 نقطة ومجلات أخرى يصل تقييمها إلى 0.01 نقطة، وكل نقطة تدل على قوة المجلة العلمية ومدى تأثير المادة العلمية التي تقدمها المجلة العلمية وهذا ما يُطلق عليه "معامل التأثير  impact factor"

* معامل التأثير للمجلات العلمية The impact factor

هناك عدة مقاييس لتقييم الأوراق البحثية موضوعة على مستوى العالم وتعد ذات أهمية كبيرة وخاصة في الآونة الأخيرة؛ هذا نتيجة الزيادة السريعة التي تتضح في أعداد المجلات العلمية وكذلك في المنافسة القوية في مجال البحث العلمي.

تختلف درجات تقييم المجلات العلمية تبعًا للمجال العلمي الذي تعمل به المجلة، وقوة هذه المجلة العلمية وأثر المادة العلمية المقدمة من المجلة وهذا هو ما يُطلق عليه "معامل التأثير الأعلىHigh impact factor"

الاختلاف الواضح في النقاط بين المجلات عند تقييمها ينشأ نتيجة لسببين أساسيين هما:-

السبب الأول: الجودة والأصالة والدقة الكبيرة التي تتمتع بها الأوراق العلمية التي يتم نشرها في تلك المجلات العلمية، حيث تتميزت هذه الأوراق البحثية بكونها تعد مرجع مهم للعديد من الأوراق البحثية الأخرى.

والسبب الثاني لهذا الاختلاف يكون نتيجة الانتشار الواسع لأعداد كبيرة من مجلات علمية محكمة في الكثير من تخصصات العلوم المختلفة.

قيمة معامل التأثير تصبح كبيرة وعالية إذا كان عدد المجلات العلمية محدود في تخصص معين من العلوم، فمثلا عدد المجلات العلمية التي تقوم بنشر دراسات بحثية طبية قليل للغاية مما يجعلها المرجع الأساسي لكثير الأبحاث العلمية الجديدة وبالتالي هذا يساعدها في زيادة نقاط التقييم الخاصة بهذا النوع من المجلات.

المجلات العلمية المنتشرة بشكل واسع مثل المجلات المتخصصة في المجالات التقنية ونظم المعلومات على سبيل المثال، حيث ينتشر بها عدد لا بأس به من الأوراق العلمية مما يعني تعدد وكثرة مصادر المراجع العلمية، وهذا بدوره يعني حصول المجلة العلمية على تقييم أقل، لذلك يعد البحث العلمي في هذه المجالات أمر في غاية الصعوبة لكي يتم الحصول على تقييم عالي لتلك المجلات التي تنشر هذا النوع من الأوراق البحثية.

* مجلات علمية محكمة على مستوى العالم

* أشهر المجلات العربية العلمية المحكمة لنشر الأبحاث والمقالات العلمية

1- مجلة العلوم الإنسانية العربية

مجلة علمية محكمة تنشر البحوث والمقالات العلمية في مجال العلوم الإنسانية، وهي تشمل علوم: علوم الدين، علم الآثار، ثقافات الشعوب الإقليمية، الأدب والنقد، علم الاجتماع، الموسيقى، الأنثروبولوجيا، الفلسفة، التاريخ، والفن. المجلة مصنفة ضمن (ISI، وجوجل سكولار) والعديد من التصنيفات الدولية الأخرى، وهي معتمدة للنشر بالجامعات العربية وغير العربية. تنشر المجلة باللغتين العربية والإنجليزية، وذلك بواقع أربع أعداد كل عام. للمجلة مجلس تحرير من أرفع المستويات العلمية بمختلف تخصصات العلوم الإنسانية.

2- مجلة الشرق الأوسط للنشر العلمي

مجلة علمية محكمة تنشر البحوث والمقالات العلمية في مختلف فروع المعرفة، المجلة مصنفة ضمن (ISI، وجوجل سكولار، ومكتبة الكونجرس بالولايات المتحدة الأمريكية، ومنظمة الصحة العالمية) والعديد من التصنيفات الدولية الأخرى، وهي معتمدة للنشر بالجامعات العربية والدولية. تنشر المجلة باللغة الإنجليزية فقط، وذلك بواقع ثلاث أعداد كل عام. للمجلة مجلس تحرير من أرفع المستويات العلمية بالجامعات العربية والدولية بمختلف التخصصات.

3- مجلة أنساق للفنون والآداب والعلوم الإنسانية

مجلة علمية محكمة مصدرها دولة العراق تنشر بتخصصات الآداب والفنون والعلوم الإنسانية، وهي تشمل: اللغات، التاريخ، الجغرافيا، نظم المعلومات، الفلسفة، علم النفس، علم الاجتماع، الأنثروبولوجيا، الآثار، اللسانيات، الصوتيات، العلوم المسرحية، المكتبات، الإعلام، وغيرها مما يندرج تحت تخصصات الفنون والآداب والعلوم الإنسانية، والمجلة معتمدة للنشر بالجامعات العربية بشكل عام، ولها مجلس تحكيم متمكن، كما أنها حاصلة على التصنيف الدولي (ISI, Google Scholar)، تنشر المجلة أربع أعداد كل عام.

4- المجلة العالمية للعلوم الشرعية والقانونية(مجانية النشر)

هي المجلة العلمية العربية الأولى المتخصصة بكلٍ من العلوم الشرعية إضافة إلى العلوم القانونية كفرعين مكملين لبعضهما البعض، كما أن المجلة حاصلة على التصنيف الدولي (ISI, Google Scholar)، ولها مجلس تحرير بمختلف فروع العلوم الشرعية والقانونية، وتنشر المجلة بشكل شهري بواقع 12 عدد كل عام، تتميز المجلة بسرعة التحكيم والنشر المجاني، كما أنها معتمدة لدى الجامعات العربية.

5- مجلة Nature

مجلة Nature تعد من أعرق  المجلات العلمية المشهورة حول العالم، جاء إصدارها الأول في الرابع من تشرين الثاني (نوفمبر) من عام 1989 في بريطانيا، وتعد الدورية التي لها أكبر عدد من الاقتباسات في تاريخ المجلات العلمية.

تتميز مجموعة Nature بامتلاكها بانها تشمل عدد من الدوريات الأخرى المهتمة بعدد كبير من التخصصات العلوم مثل علم الأعصاب والكيمياء وعلم الثقانة الحيوية والفيزياء والممارسات الإكلينيكية وعلم الأدوية.

6- مجلة Scientific American

من أهم المجلات العلمية العالمية المعروفة وومن أقدمها، فهي الأقدم والأعرق في تاريخ دولة الولايات المتحدة الأمريكية، يعود تاريخ نشأتها لعام 1845، وفضل تأسيسها ينسب للمخترع الأمريكي روفوس بورتر.

7- مجلة Smithsonian

هي مجلة علمية تابعة لمؤسسة تعليمية تعمل في مجال البحث العلمي تابع لها حوالي تسعة مراكز بحثية، وتمتلك  أكثر من 180 فرعا في جميع أنحاء العالم مما جعلها من أهم مجلات علمية محكمة عرفها التاريخ.

8- دورية Science

من أهم المجلات العلمية العالمية، يعود تاريخ تأسيسها لعام 1880، على يد الصحفي الأمريكي الشهير جون مايكلز، وكانت في البداية تعتمد في تمويلها على العالم الكبير توماس أديسون، بالإضافة لتمويل العالم ألكسندر غرهام بل، أما في الوقت الحالي فيقوم بتمويلها الجمعية العلمية للعلوم الأمريكية.

9- مجلة The Scientist

واحدة من المجلات العلمية المتخصصة في العلوم الحياتية والعلوم العامة، تصدر شهريًا على يد فريق تحرير كامل يقوم بتغطية كافة الأخبار التي تعتم بجميع الفروع التي ترتبط بمجال علوم الحياة مثل علم الخلايا، والعلوم المهتمة بدراسة الجينات.

 

النشر في مجلات علمية محكمة يُلزم كل باحث أثناء تقديمه لبحثه بالكثير من الشروط لكي يخرج المقال أو البحث العلمي بأكثر مستوى صحيح ومناسب لعرض البحث على لجنة تحكيم ومن ثم نشره بالمجلة العلمية.

الخدمات

قم بإرسال بحثك هنا