شروط نشر كتاب في الإمارات

شروط نشر كتاب في الإمارات

يسعى الكثير من الكُتاب والباحثين المتواجدين في دولة الإمارات العربية إلى معرفة ما هي شروط نشر كتاب في الإمارات، وذلك من أجل القيام بعمل كتاب ونشره على النحو المُرضي، كما يبحث هؤلاء أيضًا عن دور نشر تكون بها جميع المقومات المؤهلة لإخراج كتاب مُحترف وناجح أمام نفسه وأمام الجمهور، وهذا يتطلب العديد من الشروط كي تنجح هذه المهمة، وهذا سوف نعرفه معكم في هذا المقال مع مؤسسة الشرق الأوسط للنشر العلمي أهم وأفضل مؤسسة للبحث العلمي، فتابعونا.

دور النشر في دولة الإمارات

تعرف دولة الإمارات العربية المتحدة بأنها واحدة من أهم الدول العربية التي ترتكز وتهتم كثيرًا بالجانب المعرفي، حيث قامت الدولة ببناء  الكثير من الجامعات والمؤسسات التعليمية التي بدورها تقوم بنشر وتقوية الموسوعة المعرفية عند جميع المواطنين والمقيمين في الإمارات، حيث قامت أيضًا بالعمل على سلاسة عملية النشر وتوزيع الكتاب من خلال تقليل المزيد من الإجراءات والأعباء على دور النشر والتوزيع في الإمارات.

 كما توفرت الكثير من دور النشر في الإمارات والتي تقوم بتقديم أفضل خدمات للقُراء على الإطلاق، ومن المشار إليه أن معظم دور النشر في الإمارات تملك عضوية في جمعية الناشرين الإماراتيين، وهذا ما تتمتع به مقارنة بدور النشر الأخرى، هذا بجانب تواصلها مع مؤسسة الشرق الأوسط للنشر العلمي وهي من أهم المؤسسات التي يمكن التعامل معها وهي معتمدة ومحكمة دوليًا.

مميزات دور النشر في الإمارات

كل دور نشر ولها مميزات تتمتع بها عن الأخرى، وهذا الذي تحاول فيه مؤسسة الشرق الأوسط للنشر العلمي جاهدًا أن تفعله، وهي أن تقوم بمعرفتكم أعزائي الكُتاب والباحثين الإماراتيين على مزايا دور النشر في الإمارات، وهي كالآتي:-

١- تمتاز دور النشر في الإمارات بسهولة نشر الكتب.

٢- إمكانية تسويق الكتاب إلى القُراء المُحتملين في جميع أنحاء العالم.

٣- القيام بإنتاج وتنسيق المادة الخام من الكتب.

٤- العمل على إدارة الكتب.

٥- الاهتمام والتركيز على معرفة كم عدد النسخ التي تم بيعها وأين بيعت.

كم تكلفة دور النشر في الإمارات مع مؤسسة الشرق الأوسط للنشر

 تبلغ تكلفة النشر بدءًا من ثلاثين صفحة بحوالي تسعين دولار، أما إذا رغبت في نشر صفحة إضافية فيكون سعرها واحد دولار على كل صفحة إضافية، كما يتم النشر بشكل إلكتروني وليس مطبوع.

شروط نشر كتاب في الإمارات مع مؤسسة الشرق الأوسط

نقدم لكم في هذه الفقرة تعريفًا بـ شروط نشر كتاب في الإمارات، لكل من يهمه الأمر، حيث توجد عدة شروط مختلفة لابد من أخذها في الاعتبار، وهي كالآتي:-

أولًا: الشروط العامة لنشر الكتاب في الإمارات

١- أن يكون الكتاب أو البحث المُقدم نشره من ضمن اهتمامات واختصاصات دور النشر في الإمارات.

٢- أن يحظى الكتاب بالأصالة والحداثة، وأن يكون ذو قيمة ويُقدم نفع للمجتمع.

٣- من الممكن اشتراك مجموعة من الكُتاب في النشر.

٤- أن يكون الكتاب خاضعًا إلى حماية الملكية الفكرية وقوانين المطبوعات والنشر.

٥- التأكد من عدم نشر الكتاب المُقدم قبل سابق في أي أماكن أخرى.

٦- ليس الموافقة على استلام الكتاب أو البحث تعني الموافقة بالنشر، فهناك مُراجعات لابد أن تتم قبل ذلك.

٧- البحوث والمؤلفات المُقدمة لا يتم استردادها.

٨- قيام الكاتب بكتابة تعهد مكتوب لحفظ حقوق التأليف.

٩- قيام الكاتب بتعهد كتابي بأن الكتاب الذي كتبه من رأيه الشخصي وأنه يراعي كافة القوانين الخاصة ب المطبوعات والنشر.

١٠- من الممكن أن يكون الكُتب أو المؤلفات أو البحوث المُقدمة للنشر هي بمثابة ترجمات أو مُراجعات لكتُب أو بحوث منشورة.

ثانيًا: معايير اختيار الكُتب والبحوث

تقوم دور النشر في الإمارات باختيار الكُتب والبحوث والمؤلفات حسب المعايير والقواعد الآتية:-

١- الموافقة على موضوع الكتاب أو البحث المُقدم المُلائم مع اختصاصات واهتمامات دور النشر.

٢- إرسال مُلخص مكون من صفحة فقط مع الكتاب أو البحث المُقدم للنشر.

٣- أن يُراعي الكتاب المنهجية العلمية.

٤- ضرورة مُراعاة اللجوء إلى المصادر العِلمية والعملية الجيدة والمطورة عند كتابة الكتاب أو البحث.

٥- استخدام الشروط العِلمية المعتمدة في توثيق مصادر استقاء المعلومات والبيانات والمعارف الواردة في الكتاب أو المؤلف.

٦- التأكد من صحة وسلامة اللُغة.

ثالثًا: الشروط الوصفية للكتاب أو البحث

١- أن يكون المؤلف مكتوبًا بإحدى اللغتين العربية أو الإنجليزية.

٢- يتم تسليم البحث أو الكتاب من خلال نسخة ورقية بالإضافة إلى نسخة إلكترونية.

٣- يتم كتابة الكتاب أو البحث في حدود أربعين صفحة ولا يقل عن ذلك، وحجم A4.

٤- خط العناوين بنط ١٤ ثقيل Traditional Arabic.

٥- خط المتن يكون ١٢ عادي، وفي حال وجود حواشي سفلية تكون بنمط ١٠ عادي Traditional Arabic.

٦- إرسال الكتاب أو البحث عن طريق البريد الإلكتروني مكتوبًا عليه؛ اسم الكاتب، ورقم الهاتف الخاص به، وعنوانه الإلكتروني.

أبرز المجلات التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط للبحث العلمي

توجد عدة مجلات تابعة لمؤسسة الشرق الأوسط يمكنك النشر فيها حسب اختصاصك وهي معتمدة دوليًا، ومنها كالآتي:-

مجلة العلوم الإنسانية العربية

وهي مجلة علمية محكمة ومعتمدة تعمل على نشر الأبحاث العلمية والمقالات في كافة مجالات العلوم الإنسانية، وهي تتمثل في العلوم الآتية؛ علوم الدين، علم الاجتماع، الفلسفة، ثقافات الشعوب الإقليمية، علم الآثار، الأدب والنقد، الموسيقى، الأنثروبولوجيا، التاريخ والفن.

كما تم تصنيف المجلة ضمن (ISI, Google Scholar)، وغيرها من التصنيفات العالمية الأُخرى، وهي معتمدة للنشر أيضًا في جميع الجامعات العربية والدولية، حيث تقوم بنشر الأبحاث بواقع أربع أعداد كل عام، كما تحظى المجلة بمجلس تحرير من أرقى وأرفع المستويات العلمية في مختلف مجالات العلوم الإنسانية.

مجلة الشرق الأوسط للنشر العلمي

وهي أيضًا مجلة علمية محكمة ومعتمدة للنشر في كافة الجامعات العربية والدولية، تقوم بنشر الأبحاث والمقالات العلمية في مختلف فروع المعرفة، وهي مصنفة ضمن (ISI, Google Scholar،، مكتبة الكونجرس بالولايات المتحدة الأمريكية، ومنظمة الصحة العالمية)، وكثيرًا من التصنيفات الدولية الأُخرى، كما تقوم بالنشر في حدود ثلاث أعداد سنويًا، أما النشر يكون باللغة الإنجليزية فقط، وقد تتمتع المجلة بمجلس تحرير من أكفء وأرقى المستويات العلمية في الجامعات العربية والدولية في مختلف المجالات.

مجلة أنساق للفنون والآداب والعلوم الإنسانية

تُعد هذه المجلة من أهم المجلات الخاصة بنشر البحوث والمقالات العلمية في مختلف مجالات الآداب والفنون والعلوم الإنسانية، والتي تتمثل في؛ التاريخ، والجغرافيا، والفلسفة، وعلم الاجتماع، ونظم المعلومات، والآثار، والأنثروبولوجيا، واللسانيات، والصوتيات، والعلوم المسرحية، والمكتبات، والإعلام، وغير ذلك مما يوضع تحت تخصصات الفنون والآداب والعلوم الإنسانية.

أما أن المجلة معتمدة للنشر في الجامعات العربية بوجه عام، ولها مجلس تحكيم متمكن ومحترف، وهي حاصلة أيضًا على التصنيف العالمي (ISI, Google Scholar)، وهي تقوم بالنشر بموجب أربع أعداد بشكل سنوي.

هكذا أعزائي المتابعين نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الخاص بـ شروط نشر كتاب في الإمارات، والذي وضحنا فيه كافة المعلومات الممكنة بشأن هذا الموضوع، بالإضافة إلى التعريف ببعض المجلات الخاصة بمؤسسة الشرق الأوسط للنشر العلمي أفضل مؤسسة للبحث العلمي.