دار طباعة ونشر

دار طباعة ونشر

تقدم مؤسسة الشرق الأوسط أفضل دار طباعة ونشر لكافة الباحثين والكاتبين الراغبين في طباعة ونشر كتاب أو أي بحث علمي بمختلف أنواعها، حيث تعد دور النشر التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط هي أفضل دور نشر بوجه عام، وذلك لتمتعها بالمزيد من الدقة والالتزام خلال القيام بعملها، كما أنها ترغب في المحافظة دومًا على مكانتها مقارنة بغيرها، وها نحن في هذا المقال نتحدث عن أهم وأفضل دار طباعة ونشر لمؤسسة الشرق الأوسط.

دار طباعة ونشر عبر مؤسسة الشرق الأوسط

بالطبع لا يوجد شك بأن أي دار طباعة ونشر مشهورة ومعروفة تحتاج إلى مدة كبيرة كي تحقق المزيد من النجاح والشهرة حتى تصبح نار على عَلمًا مقارنة بغيرها من دار الطباعة والنشر المختلفة، وهذا يتوافر بالطبع في دار النشر التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط المعروفة بأنها معتمدة عالميًا.

 ومن المعروف أن نشر الكتاب ليس بالسهل حيث يوجد نظامين للنشر يجب على الكاتب معرفتهما، وذلك من أجل اختيار الافضل من بينهما، فالنظام الأول هو نظام النشر على الحساب الشخصي، أما النظام الثاني فهو نظام النشر على حساب الدار، وفي هذه الحالة أنت مطالب باختيار دار نشر ملائمة حسب عدة شروط محددة من قبل الدار.

ما هي أسعار نشر كتاب في دار طباعة ونشر؟

من المعروف أن أي كتاب قد يتطلب تكلفة خاصة لنشره، وقد يختلف السعر من دار إلى دار أخرى حسب شهرتها ونجاحها في عملية النشر، أما بالنسبة لدار الطباعة والنشر التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط فقد يقدر سعر النشر فيها بحوالي 90 دولارًا على اول ٣٠ صفحة، وفي حال نشر أي صفحة إضافية فقد يتكلف سعرها دولار واحد، على أن يكون النشر بطريقة الكترونية غير مطبوعة.

قواعد اختيار دار طباعة ونشر جيدة

من المتعارف عليه أنه ثمة العديد من الكتاب الذين فشلوا في تحقيق الشهرة فقد قاموا باختيار دار نشر غير محترفة في عملها، حيث أنه لابد على كل راغب في نشر كتاب أو أي أبحاث أن يقوم باختيار دار طباعة ونشر محترفة، كما يوجد عدة شروط ومعايير لابد من تطبيقها جيدًا حتى تنجح عملية النشر، ومن هذه الشروط ما يلي:-

١- يجب على الكاتب أن يهتم بمرحلة ما قبل الإصدار وهي المرحلة التي يتم فيها الكثير من الإعدادات الخاصة لختام الكتاب وإخراجه في شكل جذاب ومحترف.

٢- الاعتماد على دار نشر تتمكن من نشر كتابك في جميع الأماكن المهتمة بالكتب في جميع أنحاء العالم.

٣- يجب على الكاتب عند اختيار دار نشر جيدة أن يختار دار بها كتاب معروفة وليست هاوية، فكُلما كانت الدار الخاصة بالنشر قوية ومعروفة كُلما أصبح الكتاب المنشور سريع النجاح والشهرة.

شروط تضعها دار الطباعة والنشر التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط

تعد تلك الشروط من الثوابت التي لا يمكن العبث بها نهائيًا، لكنها تختلف بعض الشيء من مكان إلى مكان آخر، ومن أهم هذه الشروط ما يلي:-

١- أن يكون الكتاب أو البحث العِلمي المراد نشره مشهودًا بالأصالة، والتميز، وأنه يكون ذات أهمية كبيرة بالنسبة للمجتمع، وأن يكون كتاب مبدع أيضًا.

٢- أيضًا مراعاة أن يكون الكتاب به الكثير من الدقة، وأن يتبع المزيد من الطرق العلمية المعروفة، وأن يكون سليم اللغة تمامًا.

٣- مراعاة كتابة البحث أو الكتاب وفق منهجية علمية محددة، مع اتباع الكاتب خطوات وعناصر منظمة ومرتبة بدءًا من اختيار عنوان واضح ودال على فكرة البحث الأساسية للموضوع الخاص بالكتاب.

٤- التمكن من تنسيق الكتاب أو البحث حسب القوالب التي تخصصها المؤسسة سواء كان حجم ونوع الخط للعناوين والفقرات، بالإضافة إلى إضافة هوامش محددة للصفحات وكتابة مجموعة صفحات محددة تحددها المؤسسة.

٥- ضرورة المحافظة على كتابة الكتاب أو البحث حسب اللغات التي حددتها المؤسسة.

٦- كما تضع المؤسسة شرط كتابة تعهد من قبل الكاتب بأن الكتاب المنشور هو خاص به وليس مسروقًا أو مقتبسًا أو منتحلًا نهائيًا.

مجلات مؤسسة الشرق الأوسط للنشر

يوجد العديد من المجلات الخاصة بمؤسسة الشرق الأوسط التي تعد من أهم وأفضل المؤسسات العالمية المعتمدة، أما عن هذه المجلات فتكون كالآتي:-

مجلة أنساق للفنون والآداب والعلوم الإنسانية

وهي مجلة علمية محكمة تقوم بنشر البحوث والمقالات العلمية في مجالات الآداب والفنون والعلوم الإنسانية، والتي تشمل؛ التاريخ، واللغات، والجغرافيا، وعلم النفس، ونظم المعلومات، والفلسفة، وعلم الاجتماع، الأنثروبولوجيا، علم الآثار، اللسانيات، الصوتيات، العلوم المسرحية، المكتبات، والإعلام، وغيرها الكثير من المجالات المندرجة تحت تخصصات الفنون والآداب والعلوم الإنسانية.

كما أن هذه المجلة من المجلات المعتمدة للنشر بكافة الجامعات العربية بوجه عام، كما يوجد للمجلة مجلس تحكيم متمكن، وقد تم تصنيف المجلة إلى (ISI, Google Scholar)، حيث تقوم بتصدير أربع أعداد سنويًا.

مجلة العلوم الإنسانية العربية

أما هذه المجلة فهي من إحدى المجلات التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط وهي مجلة محكمة ومعتمدة عالميًا، حيث تحتوي تلك المجلة على مجالات مختلفة مثل؛ علوم الدين، علم الآثار، ثقافات الشعوب الإقليمية، الأدب والنقد، الموسيقى، الفلسفة، علم الاجتماع، التاريخ، الفن.

كما تم تصنيف المجلة ضمن (ISI, Google Scholar)، والكثير من التصنيفات الدولية الأخرى، هذا إلى جانب اعتمادها للنشر في جميع الجامعات العربية، حيث تقوم المجلة بالنشر باللغتين العربية والإنجليزية، وذلك بموجب أربع أعداد كل عام، ويوجد للمجلة مجلس تحرير من أرفع المستويات.

مجلة الشرق الأوسط للنشر العلمي

وهي أيضًا مجلة علمية محكمة تقوم بنشر الأبحاث والمقالات العلمية حول العالم، حيث أنها مصنفة ضمن (ISI, Google Scholar،، الكونجرس بالولايات المتحدة الأمريكية، ومنظمة الصحة العالمية)، وغيرها الكثير من التصنيفات العالمية الأخرى، حيث أنها معتمدة للنشر في مختلف الجامعات العربية والدولية.

كما تقوم المجلة بنشر الأبحاث والمقالات باللغة الإنجليزية فقط، وذلك بحوالي ثلاث أعداد كل عام، كما يوجد للمجلة مجلس تحرير من أرقى وأرفع المستويات العلمية في الجامعات العربية والدولية في تخصصات مختلفة.

المجلة العالمية للعلوم الشرعية والقانونية

وهي مجلة علمية محكمة تقوم بنشر كافة المقالات والأبحاث الخاصة بكل من العلوم الشرعية والقانونية وهي بمثابة فرعين مكملين لبعضهما البعض، كما أن هذه المجلة تكون مصنفة دوليًا ضمن(ISI, Google Scholar).

كذلك تحمل المجلة رئيس تحرير من أرقى المستويات العلمية في مختلف فروع العلوم الشرعية والقانونية، حيث أنها تنشر أبحاثها بصورة شهرية بواقع أثنى عشر عددًا سنويًا، كما تمتاز المجلة بسرعة التحكيم والنشر بدون مقابل، وهي معتمدة في كافة الجامعات العربية.

بهذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا اليوم الخاص بـ دار طباعة ونشر التابعة لمؤسسة الشرق الأوسط، حيث اننا وضحنا لكم كافة المعلومات الخاصة بشأن هذا الموضوع، بجانب ذكر عدد من المجلات العلمية التي تتبع مؤسسة الشرق الأوسط.